الفرق بين مصطلحي ADD و ADHD

نقص الانتباه

قد تسمع أحيانا الناس يستخدمون مصطلح ADD بدلا من ADHD. فتتساءل ما الذي يقصدونه أو ما الفرق بينهما. يعتبر ADD مصطلح قديم انتشر منذ سنوات عديدة وتم استخدامه لوصف نوع من ADHD. لكنه لم يكن تشخيصًا فعليًا منذ عقود لمرض نقص الانتباه.

 ما هو الفرق بين ADD و ADHD؟

بينما يستمر العديد من الأشخاص في استخدام المصطلحين ADD (اضطراب نقص الانتباه) و ADHD (اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه) على التبادل، فمن المهم إدراك أنهما ليسا متشابهين. فيما يلي بعض النقاط الرئيسية التي يجب أن تكون على دراية بها:

  • ADD هو مصطلح قديم لما يعرف الآن بـ ADHD. حيث تم استخدام مصطلح ADHD لوصف كل من أنواع نقص الانتباه والنشاط المفرط منذ منتصف التسعينيات.
  • ومع ذلك، يستمر بعض الأشخاص في استخدام مصطلح ADD كطريقة للإشارة إلى أن الحالة لا تتضمن فرط النشاط كعرض من الأعراض.
  • يتم التعرف حاليًا على ثلاثة أنواع فرعية من اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه: النوع الغافل، والنوع المفرط / الاندفاعي، والنوع المدمج.
الفرق بين المصطلحين ADD و ADHD له علاقة بالأعراض. هناك ثلاثة أعراض رئيسية لاضطراب نقص الانتباه مع فرط النشاط ADHD  :
  • الغفلة.
  • فرط النشاط.
  • الاندفاع.

 اقرأ المزيد حول فرط النشاط وكيفية التعامل معه. 

على الرغم من أن مصطلح ADD قديم تقنيًا، إلا أنه لا يزال يستخدم في بعض الأحيان بالعامية للإشارة إلى شخص لديه صعوبة في التركيز ولكن لا يعاني من أعراض فرط النشاط.

يعاني معظم المصابين باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه  ADHD في جميع الأعراض الثلاثة. لكن البعض يعاني بشكل أساسي من مشكلة في الانتباه أو التركيز فقط (ADD). قبل عام 1994، كان من الممكن تشخيصهم باضطراب نقص الانتباه . حيث أن التشخيص الرسمي الآن هو اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه ADHD، النوع الغافل في الغالب.

هناك مصطلحات أخرى يستخدمها الأشخاص للإشارة إلى هذا النوع من اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه. قد تسمع:

  • ADHD دون فرط النشاط.
  • اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه، النوع الغافل.
  • نقص الانتباه ADHD.

كل هذه المصطلحات تعني نفس الشيء – اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه ADHD عندما يكون العَرَض الرئيسي هو عدم الانتباه.

ADHD   اقرأ المزيد عن أعراض هذا النوع من اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه.

علاج نقص الانتباه

لا يوجد دواء شافي لاضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه، ولكن يمكن أن تساعد العلاجات الأطفال في إدارة أعراضهم وتحسين الأداء اليومي. غالبًا ما يتضمن علاج اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه الأدوية أو التدخلات السلوكية أو مزيج من الاثنين. يعتمد نوع العلاج المختار على أعراض الطفل واحتياجاته.

اتبع هذه النصائح لمساعدة طفلك:
يمكن للوالدين تشجيع الأطفال ومساعدتهم من خلال:
  • وضع خطة واتباعها كروتين يومي.
  • خلق مساحة هادئة.
  • الحفاظ على المنزل منظمًا.
  • المدح، حيث يعتبر الثناء من الوسائل التشجيعية لهم. 
  • استبعاد المهام غير الضرورية من البرنامج الأسبوعي.
  • إيجاد الأنشطة والهوايات التي تناسب مستويات نشاطهم واهتماماتهم.
  • مساعدتهم على وضع ومتابعة جدول زمني وقوائم بالأشياء التي يجب تذكرها.
  • إتاحة الكثير من الوقت لإكمال المهام.
تشمل تدابير نمط الحياة الأخرى التي يمكن أن تساعد ما يلي:
  • تناول نظام غذائي متوازن وصحي.
  • الحصول على الكثير من التمارين.
  • إنشاء ممارسات نوم جيدة.
  • التنسيق مع المدرسة إذا كانت الحالة تؤثر على طفل.

إذا كنت تعتقد أن طفلك قد يكون مصابًا باضطراب نقص الانتباه مع فرط النشاط ، فمن المهم التحدث إلى طبيب طفلك. توفر ABC العلاجات الفعالة التي يمكن أن تساعد الأطفال الذين يعانون من عدم الانتباه. يمكن أيضا أن تساعدك في التدخل المبكر الذي يمكن أن يمنع الاضطراب من إلحاق خسائر ضارة بحياة الطفل.

يخشى بعض الآباء من أنه إذا تم تقييم طفلهم لاضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه، فسيتم وصمهم. من المهم التحدث إلى طفلك حتى يعرف أن كل شخص لديه مهارات وقدرات مختلفة. بالحصول على العلاج، يمكنك مساعدة طفلك على تطوير مهارات وطرق جديدة للتعامل مع أعراضه

المزيد من المقالات